اخرالاخبار

أبو كرشولا.. دروسٌ وعِبَر

الثلاثاء, 28 مايو 2013 14:38 عدد المشاهدات : 1250 اعمدة الكتاب - العين الثالثة - ضياء الدين بلال
طباعة PDF
تقييم المستخدمين: / 2
سيئجيد 


المعلومات الخاطئة التي بثتها القيادة السياسية لما يسمى بالجبهة الثورية هي التي أدت للهزيمة العسكرية الفادحة بأبي كرشولا.
الفكرة الأساسية التي تم الترويج لها وسط القوة العسكرية التابعة للجبهة، هي: أن الجيش السوداني لم يعد قادر معنوياً على القتال، وبه من الصراعات الداخلية ما يعجزه عن القيام بعملية عسكرية كبيرة.
أسوا شيء في الحرب أن تطلق الإشاعة ثم تصبح أنت أول ضحاياها!
على غير نهج وأسلوب حرب العصابات، القائم على أسلوب المباغتة في القتال ضد التنظيمات العسكرية التقليدية، في ظروف يتم اختيارها بصورة غير ملائمة للجيش النظامي.
ومقاتلو حرب العصابات يتفادون الالتحام في معركة مواجهة مع الجيوش التقليدية، لعدم تكافؤ الفرص، فيلجأون إلى عدة معارك صغيرة ذات أهداف إستراتيجية، يحددون هم مكانها، وزمانها، بحيث يكون تأثيرها موجعاً للخصم، والأهم من ذلك أنهم لا يحتفظون بالأرض.
في أبو كرشولا في لحظات ثقة زايدة بالنفس، وزهو بتجربة التحالف العسكري، خالفت الجبهة الثورية قواعد حرب العصابات، وسعَت للتمسك بالأرض ومواجهة جيش تقليدي أخطأت في تقدير قوته وحماسه للقتال.
كان رهان القوات التي سيطرت على أبو كرشولا على الطبيعة وسُحب الخريف، السُّحبُ تعيق عمل الطائرات، ومياؤها على الأرض تمنع تحرك الآليات الثقيلة.
ربما كانت الخطة احتلال أبو كرشولا والصمود داخلها إلى ما بعد الخريف، وفي الأثناء يتم الذهاب إلى التفاوض، وقطاع الشمال يحتفظ في يده بأوراق عسكرية رابحة.
إنها ذات فكرة  جون قرنق في احتلال  توريت أثناء جولات التفاوض.
التقديرات الخاطئة  هي التي رتبت ساحة المعركة لهزيمة داوية، مصادر ذات اطلاع واسع نقلت للصحف حجم خسائر حاملي السلاح  في البشر والمعدات.
حرب العصابات بإمكانها إضعاف وإنهاك الجيوش، ولكنها لن تؤدي لانهيار جيش بتاريخ الجيش السوداني وتجاربه وعراقته.
تجارب غرب إفريقيا وشرقها غير قابلة للاستنساخ في السودان، إسقاط الحكومات تحت إطارات عربات التاتشر.
عوامل عديدة تمنع استدعاء تلك النماذج إلى السودان، من الممكن أن تتسبب حرب العصابات - بصورة غير مباشرة - في إضعاف الحكومات، وإسقاطها، ولكنها لن تؤدي لانهيار الدولة وكسر ظهر الجيش،  كما ترغب الجبهة الثورية.
لم يستفد منظرو ما يسمى  بالجبهة الثورية من دروس سابقة في تكوين تحالفات عسكرية لهزيمة الجيش السوداني.
لم تنجح تجارب الجبهة الوطنية في منتصف السبعينات، ولا قوات التجمع الوطني في النصف الأول للتسعينيات، ولا تجربة لواء السودان الجديد في شرق السودان، ولم تصمد ما سميت بجبهة الخلاص في 2005 لأكثر من عام.
أهم درس في موقعة أبو كرشولا أن الجيوش القوية هي القادرة على الحفاظ على السلام.
والجيوش الضعيفة هي التي تغري بالتمرد عليها والاستهزاء بقوتها ومقدرتها.
على الحكومة أن تقوي الجيش أكثر مما هو عليه، وألا ترفض التفاوض.
ما فعلته الجبهة الثورية في أبو كرشولا تسبب لها في خسائر دبلوماسية غير مسبوقة، فقد تمت إدانتها من أطراف دولية عديدة.
ستهرب الجبهة الثورية من هزيمتها العسكرية للبحث عن انتصار دبلوماسي لتجعل الخرطوم في مواجهة الوسيط الإفريقي وقرار مجلس الأمن 2046.
منحقنا وواجبنا تحرير أبو كرشولا، ولكن ليس من مصلحتنا تحرير قطاع الشمال  من الحرج الذي وقع فيه بالانتهاكات التي تمت في أم روابة وأبوكرشولا.
أكرر كثيراً في كتاباتي النصيحة الأمريكية في السياسة :(تحدث حديثاً ناعماً وأحمل في يدك عصا غليظة)!


.

Deli.cio.us    Digg    reddit    Facebook    StumbleUpon    Newsvine
الرأي
صورة
انتفاضة أبو أحمد

  له قدرة فائقة على اختلاق (المناقرات)، وله شهية مفتوحة للحد البعيد لصناعة الأسئلة ( المشاترة ) على طريقة  الأرأيتية، وفي كثير من الأحيان لا...
اقرأ المزيد...
صورة
الحرية والمسئولية

  حسناً فعلت وزارة الاعلام  بدعوتها اليوم  لمنسوبي القطاع الأهم في صناعة الرأي العام - أهل الصحافة - من رؤساء تحرير وكتاب رأي وصحافيين...
اقرأ المزيد...
صورة
رغم الحضور الأنيق!

  حضور نوعي جميل ومختلف، كان موجوداً أمس بوزارة الإعلام، تلبيةً لدعوة الأستاذ ياسر يوسف.ولياسر علاقة مميزة تربطه مع معظم وسائل الإعلام،...
اقرأ المزيد...
صورة
دراما كورية

  ما يجعل اكتساح المسلسلات الكورية خارج محيطها الإقليمي عملاً خارقاً هو الصعوبة المعروفة في استساغة الناس لمعايير الجنس الأصفر في...
اقرأ المزيد...
صورة
حرام عليكم!

  جاءني في المكتب، أعضاء لجنة المفصولين، أو هكذا كان المسمى في البداية، وبصورة تخلو من لباقة سألتهم "المفصولين الزماااااان ديك؟" فأجابوا...
اقرأ المزيد...
صورة
أوع (تعرسي صحفي)..!

  دراسة أمريكية جديدة (انتهت من الصحفيين نهاية بطل)، وحذرت من الارتباط بصحفي أو صحفية، لأنه شخص (مجنون يمكن لمزاجه أو مشاعره أن تتغير بسرعة...
اقرأ المزيد...
اعمدة الكتاب
صورة
(قاضي الدستورية).. إقالة أم استقالة؟!
قناعتي الشخصية أن رئيس المحكمة الدستورية مولانا/ عبدالله أحمد عبد الله قد تم إرغامه على الاستقالة ولم يستقل طوع اختياره! الرجل ارتضى...
اقرأ المزيد...
صورة
قانون تبادل البيوت.!
  :: الأخ الطاهر ساتي .. تحية طيبة .. ورد فى زاويتكم تعليقاً على تصريحي حول مخاطبة لجنة شئون الأساتذة بالجامعة للبروفسير الزبير بشير طه -...
اقرأ المزيد...
صورة
لن تنفصل ولكن
في تقديري أن الذين يتحدثون عن أن تقرير المصير يمكن أن يفضي الى انفصال دارفور عن بقية جسد السودان قد جانبهم التوفيق لعدة أسباب منها أنهم...
اقرأ المزيد...
صورة
(الآغا) عايزنا (نرقص) يا جدعان.!
ومقدم برنامج (الحلم) مصطفى الآغا يتصل بسوداني ليخبره بأنه فاز في مسابقته الشهيرة، والجرس يرن لدقائق قبل أن يأتيه من على الجانب الآخر صوت...
اقرأ المزيد...
صورة
البحث عن نقطة الصفر!
في زيارتي الأخيرة إلى مدينتي مناقل الخير والوفاء، وفي جولة اجتماعية خاطفة، لفت نظري أمر بدا لي غريباً!. في زيارة لأسرة صديقة، وجدت جميع...
اقرأ المزيد...
صورة
ذكرى وحدث
:: ونجتر الذكرى، ليس للتذكير، بل في ثنياها (حدث راهن). قبل ثلاث سنوات، كاد قطاع الطب بالسودان يحتفل بإجراء أول (عملية زراعة كبد).. جاء بعض...
اقرأ المزيد...